أخر الاخبـــار

يشهد مستشفى الرميثة العام تناقصا واضحا في اعداد الاحالات المرضية

image_pdfimage_print

السماوة . وسا : حسين النجم م الرميثة العام

يشهد مستشفى الرميثة العام تناقصا واضحا في اعداد الاحالات المرضية خارج المستشفى , فمن مدة ليست بقليلة كان مستشفى الرميثة العام يعاني من كثرة الإحالات المرضية إلى باقي مستشفيات المحافظة وأحيانا يضطر المواطن إلى نقل مريضه إلى خارج المحافظة  وذلك لأسباب عديدة منها عدم تواجد ردهات عمليات مجهزة للعمليات الكبرى رغم توفر الأطباء الاختصاص ومن الأسباب أيضا عدم توفر طبيبة اختصاص نسائية و توليد , ولم يحتوي المستشفى على ردهة إنعاش القلب إلا مؤخرا , فكانت الإحالات المرضية التي تتعلق بالعمليات الجراحية ترسل إلى مستشفى الحسين التعليمي أو مستشفى النسائية والأطفال , الدكتور محمد راضي عبيد مدير المستشفى قال لوكالة السماوة الاخبارية اليوم  أن سبب تناقص عدد الإحالات المرضية من 112 احالة شهريا إلى 37 احالة عدة أمور منها الجهود المبذولة من قبل مجلس المحافظة والمحافظ وزارة الصحة بدعم واشراف مباشر من قبل السيد المدير العام الدكتور راغب كاظم الشبوط من توفير الادوية اللازمة للتخدير وكذلك الادوية المنقذة للحياة ودوره الفاعل في توفير أطباء تدرج مما أسهم في ارتقاء المستوى الصحي لمستوى افضل . كذلك افتتاح صالة العمليات بعد اكتمال ترميمها و توفير طبيبة اختصاص نسائية وتوليد لسد النقص الذي كان يعاني منه المستشفى كما أن لصالة إنعاش القلب دورها الفاعل في رفع المعاناة عن المرضى وهذه الإحصائية تثبت حجم الجهود المبذولة من قبل إدارة المستشفى وكوادرها الصحية لرفع المعاناة عن كاهل المواطنين

اما العدد المتبقي للاحالات البالغ عددها 37 شهريا , الدكتور محمد راضي عبيد اوضح ان سببها عدم توفر جهاز مفراس في المستشفى وكذلك ندرة اطباء اختصاص جراحة الصدر و كذلك الجملة العصبية , أكد الدكتور محمد راضي عبيد ان المساعي مستمرة لتوفير جهاز المفراس لاهميته البالغة وكذلك توفير بقية الاختصاصات الطبية .